13
يونيو

عبد المنعم السيد: توقعات بنمو الاقتصاد اللبنانى بالسالب خلال 2020

قال الدكتور عبد المنعم السيد ،مدير مركز القاهرة للدراسات الاقتصادية والاستيراتيجية إن لبنان تعانى من تحديات اقتصادية و سياسية و اجتماعية خلال الفترة الماضية و لكن زدات حدتها الان خاصة مع التداعيات السلبية لفيروس كورونا على الاقتصاد و خاصة قطاع السياحة الذى تعتمد عليه البلاد بشكل اساسى .

و اضاف السيد ، فى تصريحات خاصة ل”صدى البلد” أن الاقتصاد اللبنانى يواجه مشاكل هائلة اذ سجل حجم الدين في نحو 91 مليار دولار بنهاية 2019 وبلغت نسبة الدين 157.5 % من الناتج المحلى الاجمالى للبلاد.

تابع “تأتي لبنان في المرتبة الثانية عربيا في نسبة الدين لاجمالي الناتج المحلي الإجمالي بعد السودان كما ان معدل النمو في لبنان حتي 2018 كان 0.07% في حين انه كان سجل 0% فى 2019 والمتوقع في 2020 يكون بالسالب”.

و أشار السيد ، الى انهيار العملة اللبنانية الليرة بشكل مفاجئ ليسجل الدولار في السوق السوداء ٦٠٠٠ ليرة في حين السوق الرسمي والمصرف المركزي اللبناني يعلن سعر صرف الدولار 1511 ليرة مما أدى لتوقف التجارة الداخلية وعمليات البيع والشراء تحسبًا لزيادات متوقعة في سعر الدولار مقابل الليرة اللبنانية.

اوضح السيد ، أن لبنان اعلنت فى مارس الماضى التوقف عن سداد وأقساط الدين السيادية المستحقه عليها و توقفت عن سداد أقساط الربع الأول من 2020 والذي كان يقدر ب 1.2 مليار دولار في حين ان اجمالي اقساط المستحق علي لبنان خلال 2020 هي 4 مليار دولار.

و استطرد السيد ،سوق العمل في لبنان شهد انتكاسة كبيرة فهناك اكثر من مليون لبناني فقدوا وظائفهم وأصبحوا بلا عمل نظرا لعدم قدرة لبنان على جذب اى استثمارات خلال العامين الماضيين وتوقف كثير من الشركات والمصانع وتجاوز معدل الفقر تجاوز 51 ٪؜

و أكد مدير مركز القاهرة للدراسات الاقتصادية أنه لا يوجد حل امام لبنان الا ان تتبني سياسات اصلاحية اقتصادية ووضع خطة لجذب استثمارات عربية واجنبية خاصه من دول الخليج والتوجه إلي دعم مالي وفني من صندوق النقد الدولي مع سياسات انكماشية لتخفيض الإنفاق الحكومي